الخميس, مايو 23, 2024
الرئيسيةالاخباريونيتامس تُنهي نقل أنشطتها لوكالات الأمم المتحدة وتبدأ إجراءات التصفية

يونيتامس تُنهي نقل أنشطتها لوكالات الأمم المتحدة وتبدأ إجراءات التصفية

أعلنت الأمم المتحدة يوم الخميس أن بعثتها في السودان “يونيتامس” قد انهت انسحابها وسوف تبدأ إجراءات تصفية أرصدتها اعتبارًا من بداية شهر مارس.

وكانت الأمم المتحدة قد أنهت ولاية بعثة يونيتامس في بداية ديسمبر 2023 بناءً على طلب من السودان، وفقًا لقرار ينص على نقل مهامها إلى وكالات وصناديق وبرامج المنظمة.

وأفاد المتحدث باسم الأمين العام، ستيفان دوجاريك، في بيان ، بأن بعثة يونيتامس قد أنهت انسحابها من السودان، مع استمرار وجود فريق صغير في بورتسودان لإدارة عملية تصفية أرصدتها اعتبارًا من الأول من مارس.

وأشار إلى أن الأمين العام يعول على تعاون السلطات السودانية لضمان إكمال عملية تصفية أرصدة البعثة بأسرع وقت ممكن.

تأسست بعثة يونيتامس في عام 2020 تحت الفصل السادس من ميثاق الأمم المتحدة، بناءً على طلب من رئيس الوزراء آنذاك عبد الله حمدوك، لمساعدة السودان في مرحلة الانتقال الديمقراطي وتحقيق السلام وجذب الموارد للتنمية.

ولم تسلم البعثة من انتقادات متزايدة بعد الانقلاب الذي نفذه الجيش والدعم السريع في 25 أكتوبر 2021، حيث اتهمت بالتدخل في القضايا السياسية. توسعت الحملة المناهضة للبعثة بعد اندلاع الحرب.

صرّح دوجاريك بأن الأمم المتحدة لن تنسحب من السودان وستواصل تقديم المساعدة الإنسانية ودعم تطلعات السودانيين نحو السلام والأمن.

أكد أيضًا أن استمرار الصراع يعرض سيادة القانون وحماية المدنيين للتقويض، ويشكل تهديدًا للبلاد والمنطقة بأكملها.

بدأ المبعوث الشخصي للأمين العام، رمطان لعمامرة، عمله لدعم الوساطة بين الجيش والدعم السريع، بالتعاون والشراكة مع الشركاء الأفارقة والدوليين.

رغم تقدمهم في المفاوضات بجدة والمنامة، فشلت جهود الوساطة في إبرام اتفاق لوقف إطلاق النار بين الجيش وقوات الدعم السريع.

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -
Google search engine

الأكثر شهرة

احدث التعليقات