الأحد, مايو 19, 2024
الرئيسيةالاخبار"حميدتي" وأمين عام الأمم المتحدة يتبادلان الاتصال الهاتفي لمناقشة آخر تطورات الأوضاع...

“حميدتي” وأمين عام الأمم المتحدة يتبادلان الاتصال الهاتفي لمناقشة آخر تطورات الأوضاع في السودان

خلال اتصال هاتفي يوم الخميس بين “حميدتي”، قائد الدعم السريع في السودان، والأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غويتريش، مناقشة الأوضاع الراهنة في السودان وتأثيرات الحرب، بالإضافة إلى بحث سبل تخفيف العبء الإنساني عن المدنيين. ومنذ منتصف إبريل 2023، شهدت السودان نزاعًا مستمرًا بين الجيش وقوات الدعم السريع، أسفر عن وفاة نحو 12 ألف شخص، ويظل هذا العدد قابلًا للارتفاع مع استمرار الاشتباكات في مناطق متفرقة من البلاد، بما في ذلك الخرطوم ودارفور وكردفان.

في منصة اكس، قدّم “حميدتي” شرحًا لغوتيريش حول الوضع الحالي في السودان والانتهاكات الجسيمة التي تُرتكب من قِبل ما وُصف بأنه “مليشيا البرهان الانقلابية” ضد المدنيين الأبرياء. شملت هذه الانتهاكات قصف الطائرات، والقتل، والاعتقال على أساس عرقي، إضافةً إلى منع المنظمات الإنسانية من تقديم المساعدة للمدنيين وفرض قيود على العاملين في المجال الإنساني.

وأضاف “طرحنا رؤيتنا لإنهاء الحرب والبدء في مفاوضات لحل الأزمة من جذورها، بهدف إعادة بناء الدولة السودانية على أسس جديدة وعادلة، تحقق الأمان والاستقرار والسلام الشامل والدائم”.

وأعرب “حميدتي” لـ غوتيريش عن ترحيبه بتعيين رمضان العمامرة كمبعوث خاص للأمين العام للأمم المتحدة في السودان، مؤكدًا التزامه بالتعاون معه ومع جميع منظمات الأمم المتحدة، بهدف المساهمة في معالجة الوضع الإنساني الصعب الذي يواجهه المدنيون في المناطق التي يسيطر عليها قوات الدعم السريع.

كما عبر “حميدتي” عن امتنانه للجهود التي تبذلها الأمم المتحدة، وأعرب عن الأمل في الحصول على المزيد من الدعم والمساندة، للتخفيف من حجم المعاناة الإنسانية التي يواجهها السودانيون نتيجة للأزمة الراهنة في البلاد.

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -
Google search engine

الأكثر شهرة

احدث التعليقات