الخميس, مايو 23, 2024
الرئيسيةالاخبارحمدوك يترأس وفد من "تقدم" للمشاركة في قمة ايقاد بأوغندا

حمدوك يترأس وفد من “تقدم” للمشاركة في قمة ايقاد بأوغندا

كشف قيادي بارز في تنسيقية القوى الديمقراطية المدنية “تقدم” الثلاثاء عن مشاركة التحالف في قمة إيقاد المقررة الخميس المقبل في أوغندا، وذلك لمناقشة الأزمة السودانية.

تنعقد هذه القمة الاستثنائية لإيقاد لمناقشة الخلافات الحالية بين الصومال وإثيوبيا، بالإضافة إلى الأزمة السودانية. وتمت دعوة رئيس مجلس السيادة، القائد العام للجيش، عبد الفتاح البرهان، وقائد قوات الدعم السريع، محمد حمدان دقلو، للمشاركة في هذه القمة.

وفيما أعلن حميدتي عن مشاركته في الاجتماع، قرر البرهان مقاطعته، كما أعلنت وزارة الخارجية السودانية تجميد التعامل مع المنظمة فيما يتعلق بملف الأزمة الحالية، واتهمت إيقاد بتجاوز الأعراف وانتهاك سيادة البلاد بدعوتها لقادة الدعم السريع واقتحام الشأن السوداني في جدول أعمال القمة دون التنسيق مع الحكومة السودانية.

وأكد قيادي في تنسيقية القوى الديمقراطية المدنية أن “الوفد المشارك في قمة إيقاد سيكون برئاسة رئيس الوزراء السابق عبد الله حمدوك ويضم عددًا من أعضاء لجنة الاتصال”.

وقد التقى رئيس الوزراء السابق عبد الله حمدوك في وقت سابق مع الرئيس الجيبوتي إسماعيل عمر قيلة، الذي يترأس الدورة الحالية لإيقاد. وقد نقل إليه ضرورة مشاركة القوى المدنية في جهود إنهاء الحرب في السودان، بما في ذلك الاجتماع المتوقع بين قادة الجيش وقوات الدعم السريع.

وأضاف القيادي أن التنسيقية تلقت دعوة للمشاركة في القمة وستقدم خلالها توضيحًا حول خارطة الطريق لإنهاء الأزمة وتنفيذ اتفاق أديس أبابا بالتعاون مع قائد قوات الدعم السريع.

وصرح نائب رئيس مجلس السيادة السوداني، مالك عقار، يوم الاثنين، أن قائد الجيش عبد الفتاح البرهان وافق على لقاء وفد من تنسيقية القوى المدنية، ولكنه لم يحدد موعدًا ومكانًا للقاء الذي يهدف إلى مناقشة كيفية إنهاء الحرب التي استمرت لتسعة أشهر.

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -
Google search engine

الأكثر شهرة

احدث التعليقات