الخميس, مايو 23, 2024
الرئيسيةالاخبارمخاوف من تزايد وفيات مرضى الكلى جراء نقص المعينات في الخرطوم

مخاوف من تزايد وفيات مرضى الكلى جراء نقص المعينات في الخرطوم

أعربت غرفة الطوارئ في شرق النيل بشرق العاصمة الخرطوم عن مخاوفها من زيادة عدد الوفيات بين مرضى الكلى بسبب نقص الأدوية وانقطاع التيار الكهربائي.

وصرحت الغرفة يوم الخميس بأن 6 مرضى من مرضى الكلى قد فارقوا الحياة منذ بداية النزاع، نتيجة نقص المياه وارتفاع أسعار الوقود الذي يُستخدم في تشغيل معدات الغسيل، في ظل انقطاع التيار الكهربائي.

توقع أحد أعضاء غرفة الطوارئ يوم الأربعاء زيادة في عدد الوفيات بين مرضى الكلى في مراكز العلاج الجديدة نتيجة لانقطاع التيار الكهربائي وارتفاع أسعار الوقود، ونقص المياه اللازمة لتشغيل أجهزة الغسيل.

وأشار إلى نقص حاد في توفر أدوية الغسيل، خاصة الهيبارين والأسيد، الأمر الذي قد يتسبب في زيادة عدد حالات مرضى الكلى في الفترة القادمة.

وأوضح أن مركز العلاج الجديد يقدم خدمات طبية لـ 140 مريضًا، كما يستقبل حالات الطوارئ التي تصل إليه يوميًا من داخل وخارج ولاية الخرطوم.

تمكنت السلطات الطبية من التصدي للنقص الحاد في أدوية الغسيل بعد وفاة عدد كبير من مرضى الكلى في السودان، جراء النزاع، لكنها لا تزال تواجه تحديات في توصيل الأدوية والمستلزمات الطبية إلى مناطق النزاع.

وقد توقفت نحو 80٪ من المستشفيات والمرافق الصحية في المناطق المتضررة من النزاع بسبب التعرض للاحتلال والقصف، إضافة إلى نقص الأدوية وانتقال الكوادر الطبية.

وأشار أحد أعضاء الغرفة إلى وجود نقص في أدوية الأمراض المزمنة في شرق النيل، مع تدهور تهيئة المراكز الصحية والمستشفيات، مما يضطرها إلى تحويل الحالات الحرجة إلى مناطق خارج الولاية.

أشار إلى أن منطقة شرق النيل تعاني من ضعف الرعاية الصحية ونقص حاد في المواد الغذائية، بالإضافة إلى ارتفاع أسعارها، وتوقف الكهرباء منذ شهر، مما أثر على إمدادات المياه.

وأوضح أن تعطل الاتصالات والإنترنت أدى إلى تعثر خدمات التحويل البنكي عبر التطبيقات الهاتفية، مما أدى إلى تفاقم أزمة الغذاء، إلى جانب صعوبة التواصل مع المتطوعين داخل الأحياء لرصد الانتهاكات.

وأوضح أن غرفة الطوارئ في شرق النيل تشرف على أكثر من 150 مطبخًا مشتركًا، بما في ذلك مطابخ جماعية يدعمها منظمات إنسانية، تعمل جميعها على توفير الطعام لعشرات الآلاف من المواطنين العالقين في المنطقة.

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -
Google search engine

الأكثر شهرة

احدث التعليقات