الأحد, مايو 19, 2024
الرئيسيةالاخبارما الذي يكمن وراء تصريح البرهان وحديث حميدتي حول محادثات السلام في...

ما الذي يكمن وراء تصريح البرهان وحديث حميدتي حول محادثات السلام في الأمم المتحدة؟

في كلمته أمام الأمم المتحدة يوم الخميس، دعا الرئيس السوداني عبد الفتاح البرهان المجتمع الدولي إلى تصنيف قوات الدعم السريع كمنظمة إرهابية، متهماً إياها بارتكاب جرائم قتل واغتصاب وتهجير قسري وسرقة ونهب، بالإضافة إلى دعمها للمرتزقة.

من ناحية أخرى، أعلن الجنرال محمد حمدان دقلو، المعروف بلقب حميدتي والذي يقود قوات الدعم السريع المسلحة شبه العسكرية، جاهزيته للتوصل إلى وقف إطلاق النار.

وفي رسالة فيديو إلى الأمم المتحدة، أكد حميدتي استعداده للمشاركة في جهود تحقيق السلام.

رأى إبراهيم إدريس، المحلل السياسي والخبير في الشؤون الأفريقية، أن ما نشهده هو “تصعيد دبلوماسي” من قبل القائد عبد الفتاح البرهان، ويبدو أن هذا التصعيد يهدف في الواقع إلى تعزيز مكانة وأهمية الحوار الجاري فيما يتعلق بموقف الدعم الدولي للحكومة السودانية في المستقبل.

إدريس يرى أنه بالنظر إلى التجارب السابقة والصعوبات التي تعترض تصنيف منظمات كمنظمات إرهابية، بالإضافة إلى طبيعة مفهوم الإرهاب ذاته، فإن هناك تحديات وإشكاليات كبيرة قد تعترض تفاعل المجتمع الدولي مع دعوة الرئيس البرهان لتصنيف قوات الدعم السريع كمنظمة إرهابية.

عثمان ميرغني، الكاتب والمحلل السياسي السوداني، يعتقد أن الجيش النظامي بقيادة البرهان يعتمد الآن على إجراءات دولية تجاه قوات الدعم السريع، وهذه الإجراءات قد بدأت بالفعل. وإذا استمرت هذه الإجراءات، بما في ذلك ظهور لائحة اتهام من قبل المحكمة الجنائية الدولية، فإن ذلك سيعني عملياً أن قوات الدعم السريع لن تكون قادرة على المشاركة في المفاوضات.

ميرغني يشير إلى أن تصنيف قوات الدعم السريع كمنظمة إرهابية سيتطلب تشكيل تحالف دولي مع الجيش السوداني لمحاربتها، وهذا سيمثل تهديدًا للإقليم والمجتمع الدولي.

بالنسبة لتصريحات البرهان وحميدتي حول محادثات السلام، يعتبر ميرغني أنها محاولة لإيجاد صورة إيجابية أمام المجتمع الدولي. ويؤكد أن محادثات السلام ليست الهدف الحقيقي، وأن هناك مفاوضات استمرت لأكثر من شهرين بين الأطراف دون تحقيق تقدم يُذكر، حيث لم تتوصل حتى إلى اتفاق حول فتح ممرات آمنة لنقل المساعدات الإنسانية. ويعتبر ميرغني أن استخدام مفاوضات السلام من قبل الأطراف هو مجرد تكتيك للتظاهر بالالتزام بالسلام دون أن يتم تحقيق تقدم فعلي في تحقيق السلام.

المصدر: بي بي سي نيوز عربي

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -
Google search engine

الأكثر شهرة

احدث التعليقات