قائد قوات الدعم السريع يقرر إنشاء وكالة للإغاثة

0
61

أشار قائد قوات الدعم السريع انه، نظراً للمعاناة الإنسانية الكارثية والآثار الوخيمة للاشتباكات التي فُرضت من قبل النظام السابق وحلفائه في القوات المسلحة، ونظرًا للحاجة العاجلة لتسهيل الجهود الإنسانية في المناطق التي يجري فيها القتال أو تخضع لسيطرة القوات السريعة، وتماشيًا مع التزام قوات الدعم السريع بضمان وصول المساعدات الإنسانية للمدنيين دون أي عراقيل، وضمان حمايتهم والامتثال لقوانين القانون الإنساني الدولي، قام بإصدار قرار بإنشاء جهاز يُعرف باسم “الوكالة السودانية للإغاثة والعمليات الإنسانية”، وتكون مهمته توفير وتيسير وتنسيق تقديم المساعدات الإنسانية في المناطق التي تخضع لسيطرة القوات السريعة. وتهدف الوكالة إلى تحقيق الأهداف التالية:

• تقديم المساعدات الإنسانية في المناطق المتضررة من النزاع، بما في ذلك مناطق الخرطوم ودارفور وكردفان، ومناطق النازحين.

• ضمان وصول المساعدات الإنسانية إلى جميع المجتمعات المتضررة وتوزيعها بشكل عادل وشامل، ومنع استغلالها لأي أغراض مخالفة لمبادئ العمل الإنساني العالمي.

• تنسيق الجهود مع المنظمات الوطنية والدولية في مجال الإغاثة وحقوق الإنسان والمساعدة الإنسانية الدولية لتخفيف المعاناة من خلال تقديم الرعاية الصحية والغذائية وإصلاح وصيانة البنية التحتية الأساسية، دون أي تمييز غير مشروع.

• منح التصاريح اللازمة للمنظمات الوطنية والدولية التي تهدف إلى تقديم المساعدة في المناطق التي تخضع لسيطرة القوات السريعة، دون تأخير غير مبرر وفقًا لمبادئ وضوابط العمل الإنساني أثناء النزاعات والكوارث.

• منح التصاريح الضرورية للوسائل الإعلامية المحلية والدولية التي ترغب في دخول المناطق التي تخضع لسيطرة القوات السريعة.

• تسهيل تقديم الخدمات للجرحى والأسرى من خلال التعاون مع المنظمات المحلية والدولية ذات الخبرة.

• تنسيق الجهود مع منظمات مكافحة الألغام لتيسير عملها في مناطق الانتقال والرعي والزراعة.

• تعزيز التعايش والسلام الاجتماعي ونبذ الكراهية ونشر ثقافة السلام، خاصةً في المناطق المتضررة من الصراعات القبلية والتوترات الاجتماعية.

• حماية حقوق الإنسان، وتقديم الدعم للفئات الضعيفة والمهمشة، وتعزيز نظم الحماية الاجتماعية، لاسيما للنساء والأطفال وكبار السن وذوي الإعاقة.

• التواصل مع المختصين في المجالات الصحية والطبية والبيطرية والبنية التحتية، ودعوتهم للمشاركة في المناطق التي تخضع لسيطرة القوات السريعة.

• دعم المزارعين والمنتجين، وتحفيز إعادة هيكلة القطاعات الإنتاجية للتقليل التدريجي من الاعتماد على المساعدات الإنسانية.

• التعاون مع المنظمات الوطنية والدولية والجهات المحلية والمدنية والعسكرية لتحقيق أهداف هذا القرار.

وسيتم تنفيذ هذا القرار من قبل جميع الأفراد والجهات ذات الاختصاص التابعة لقوات الدعم السريع.

المصدر: سينا- تويتر

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا