الخميس, مايو 23, 2024
الرئيسيةاقاليــمالقائد العام للجيش السوداني يظهر بين الشائعات والحقائق

القائد العام للجيش السوداني يظهر بين الشائعات والحقائق

الخرطوم 17 يوليو 2023- ظهر القائد العام للجيش السوداني، عبد الفتاح البرهان ليل الاثنين وسط مجموعة من القادة العسكريين، بعد وقت وجيز من أنباء عن القاء القبض عليه بواسطة قوات الدعم السريع.

وضجت وسائل التواصل الاجتماعي في السودان بأنباء عن إقامة عناصر الدعم السريع احتفالات ضخمة في أماكن انتشارهم بالخرطوم ودارفور بإطلاق أعيرة نارية كثيفة والصراخ وتبادل التهاني بالقبض على البرهان.

ومنذ 15 ابريل الماضي تدور معارك عنيفة في الخرطوم وولايات بدارفور وكردفان بين الجيش وقوات الدعم السريع ادت لدمار هائل في العاصمةوخلفت الاف القتلى والجرحى كما شردت ما يزيد على الثلاث ملايين سوداني من منازلهم.

وبحسب شهود عيان فان الاحتفالات امتدت لنحو ساعتين قبل الإعلان عن عدم صحة تلك الأنباء.

ولاحقاً بث الاعلام العسكري، مقطع فيديو قصير ظهر فيه البرهان وهو يدخل غرفة لرئاسة اجتماع بهيئة قيادة الجيش.

وبدت على القائد العسكري علامات الارتياح وهو يصافح القادة ويبادلهم التحايا، مبتسما وملقيا بعض القفشات، كما ظهر بزي عسكري بسيط، وقبعة، متسلحاً ببندقية الية من طراز MP5 وواضعا على وسطة قنبلة قرنيت.

ويمتاز هذا النوع من السلاح الالماني بكثافة نيران عالية ودقة في التصويب ويعتبر أقصر الرشاشات طولاً واخف وزناً‏ ويطلق 700 – 900 طلقة في الدقيقةـ حسب خبراء عسكريين.

وسخر البرهان من أنباء القبض عليه قائلا وهو يضع البندقية والقنبلة بجانبه على الطاولة ” يقولون قبضوا علينا؟ هؤلاء لن يقبضوا على نملة ولا على معزة”.

وحاولت مواقع وصفحات محسوبة على قوات الدعم السريع التشكيك في حداثة الفيديو بعد ايراد الصوت المرافق للمقطع ان الاجتماع ينعقد يوم الاربعاء 17 مايو، لكن مصادر عسكرية قالت إن الخطأ كان واضحا في تحديد اليوم الاثنين وليس الاربعاء وأن التشكيك لا ينفي واقعية الاجتماع الذي التأم في التاسعة مساء وتأكيد أن الانباء عن توقيف قائد الجيش عارية عن الصحة كليا.

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -
Google search engine

الأكثر شهرة

احدث التعليقات